منتديات قرية الطريبيل
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

منتديات قرية الطريبيل

إسلامي - علمي - تربوي - ثقافي- مناسبات - منوعات
 
الرئيسيةالرئيسيةالتسجيلدخول

 

 الدعوة إلى مكارم الأخلاق

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الإدارة
عضو ذهبي ممتاز
عضو ذهبي ممتاز
الإدارة


الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 6362
تاريخ التسجيل : 08/05/2008

الدعوة إلى مكارم الأخلاق Empty
مُساهمةموضوع: الدعوة إلى مكارم الأخلاق   الدعوة إلى مكارم الأخلاق Emptyالخميس فبراير 14, 2013 3:02 pm


الدعوة إلى مكارم الأخلاق

كثّف الإمام (عليه السلام) دعوته إلى إصلاح مكارم الأخلاق لتكون هي العلامة الفارقة لتعامل المسلمين فيما بينهم، فكان (عليه السلام) يدعو إلى إفشاء السلام وهو مظهر من مظاهر روح الإخاء والودّ والمحبة والصفاء في العلاقات الاجتماعية حتى قال (عليه السلام): (إن الله يحب إفشاء السلام)(1).
ودعا إلى العفّة واعتبرها أفضل العبادة، فقال: (أفضل العبادة عفّة البطن والفرج)(2).
ودعا إلى تطهير اللسان وتقييده بقيود شرعية، لإدامة العلاقات بين الناس، فقال (عليه السلام): (قولوا للناس أحسن ما تحبّون أن يقال لكم، فإنّ الله يبغض اللعان السبّاب الطّعّان على المؤمنين، الفاحش المتفحّش، السائل الملحف، ويحبّ الحيي الحليم العفيف المتعفّف)(3).
ووضّح كيفية التعامل مع مختلف طبقات المجتمع فقال: (صانع المنافق بلسانك، وأخلص مودتك للمؤمن، وإن جالسك يهودي فأحسن مجالسته)(4).
وبيّن أسس التعامل مع مختلف الأصناف من الناس فقال: (أربع من كنّ
ــــــــــــــ
(1) تحف العقول: 220.
(2) المصدر السابق: 217.
(3) المصدر السابق: 220.
(4) المصدر السابق: 213.
________________________________________
فيه بنى الله له بيتاً في الجنّة، من آوى اليتيم، ورحم الضعيف، وأشفق على والديه، ورفق بمملوكه)(1).
ودعا (عليه السلام) إلى الارتباط بأهل التقوى وتعميق أواصر العلاقات معهم لما اختصوا به من خصائص تؤثر على المصاحبين لهم تأثيراً إيجابياً لتجسيد المثل والقيم الإسلامية في الواقع، قال (عليه السلام): (إن أهل التقوى أيسر أهل الدنيا مؤونة وأكثرهم لك معونة، إن نسيت ذكروك، وإن ذكرت أعانوك، قوّالين بحق الله، قوّامين بأمر الله)(2).
ووضّح (عليه السلام) بعض حقوق المؤمن على المؤمن فقال: (إنّ المؤمن أخ المؤمن لا يشتمه ولا يحرمه ولا يسيء به الظن)(3).
وقال (عليه السلام): (من اغتيب عنده أخوه المؤمن فنصره وأعانه نصره الله في الدنيا والآخرة، ومن لم ينصره، ولم يدفع عنه وهو يقدر على نصرته وعونه خفضه الله في الدنيا والآخرة)(4).
وحذّر من ظلم الآخرين أو الإعانة على ظلمهم فقال: (من أعان على مسلم بشطر كلمة كتب بين عينيه يوم القيامة آيس من رحمة الله)(5).
ودعا إلى مقابلة الإساءة والقطيعة بالإحسان والصلة فقال: (ثلاثة من مكارم الدنيا والآخرة: أن تعفو عمّن ظلمك وتصل من قطعك، وتحلم إذا جهل عليك)(6).
ــــــــــــــ
(1) الخصال: 1 / 223.
(2) صفة الصفوة: 2 / 109.
(3) تحف العقول: 216.
(4) المحاسن: 103.
(5) المصدر السابق.
(6) تحف العقول: 214.









من كتاب اعلام الهداية الإمام محمد بن علي الباقر (عليه السلام)


المجمع العالمي لأهل البيت (عليهم السلام)

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://turaibel.mam9.com
 
الدعوة إلى مكارم الأخلاق
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات قرية الطريبيل :: الاقـسـام الاسـلامـيـة :: منتدى أهل البيت عليهم السلام :: منتدى الامام محمد الباقر عليه السلام-
انتقل الى: